مجلة منظمة الصحة العالمية

إيتاء الرعاية المستجيبة: التداخلات والحصائل

Neir Eshel, Bernadette Daelmans, Meena Cabral de Mello, & Jose-Carlos Martines

الملخص

يحتاج الأطفال إلى جانب الطعام والإصحاح والوصول إلى المرافق الصحية إلى الرعاية الكافية في المنزل للبقاء على قيد الحياة وللنماء على أفضل نحو ممكن. ويعد كل من الاستجابة وما يتلقاه الطفل من تلقين من الأم أو من القائمين على إيتاء الرعاية له، والتفاعل الملائم في الوقت الملائم مع الطفل من الأدوات الأساسية لإيتاء الرعاية، والتي تعود على الطفل بطيف واسع من المنافع، تبدأ بالمعرفة الأفضل والنماء النفسي الاجتماعي وتمتد إلى الحماية من المرض ومن وقوع الطفل فريسة للموت. وقد تفحَّصنا وجهين لإيتاء الرعاية المستجيبة هما دور إيتاء الرعاية في صحة ونماء الطفل وفعَّالية التدخلات التي تستهدف تعزيزها، وذلك بإجراء دراسة مراجعة منهجية للأديبات المنشورة حول ذلك في كل من البلدان النامية والمتقدمة. وقد أظهرت النتائج التي توصلنا إليها أن التدخلات فعَّالة في تعزيز الاستجابة، وأنها تؤدي إلى تحسُّن في صحة ونماء الطفل، ولاسيما في أكثر المجموعات السكانية احتياجاً. ولما كان من الممكن القيام بهذه التدخلات حتى في المواقع الفقيرة، فإنها تتمتع بالقدرة الكبيرة على مساعدتنا لبلوغ المرامي الإنمائية للألفية، ونقترح أن تدمج التدخلات التي تتسم بالاستجابة مع استراتيجية المحافظة على حياة وبقاء الأطفال.

شارك