مجلة منظمة الصحة العالمية

تأثير الناموسيات المعالجة بمبيدات الحشرات في مرحلة الطفولة المبكرة في منطقة أفريقية تعاني من كثافة انتقال الملاريا: تجربة مُعَشَّاة ومضبَّطة بالشواهد

Olaf Müller, Corneille Traoré, Bocar Kouyaté, Yazoumé Yé, Claudia Frey, Boubacar Coulibaly, & Heiko Becher

الملخص

الأهداف

تشير دراسات عديدة إلى فعالية الناموسيات والستائر المشربة بمبيدات الحشرات ضد الملاريا. غير أنه بسبب التفاعل المحتمل بين هذه الناموسيات وبين عملية اكتساب المناعة، فقد لا تسبِّب هذه الناموسيات أي تأثير على الإطلاق، بل قد تسبب زيادة في المراضة بالملاريا وفي معدل الوفيات الناجمة عنها في المناطق ذات معدلات السراية المرتفعة. ولتوضيح هذه المسألة، أجرينا تجربة مُعَشّاة ومضبَّطة بالشواهد لتقيـيم التأثيرات الطويلة الأجل للحماية بالناموسيات في مرحلة الطفولة المبكرة.

الطرق

تم انتقاء 3387 وليداً بطريقة عشوائية من 41 قرية في بوركينا فاسو، لتلقي الحماية منذ الولادة (المجموعة أ) أو بداية من عمر 6 أشهر (المجموعة ب). وقد اشتملت النتائج الأولية على معدلات الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب بين جميع الأطفال موضوع الدراسة، ومعدلات وقوع الملاريا المنجلية في عينة فرعية ممثلة للأفراد الذين شملتهم الدراسة.

الموجودات

بعد مدة متابعة بلغت في متوسطها 27 شهراً لوحظ وقوع 129 وفاة في المجموعة أ و128 وفاة في المجموعة ب، فقد بلغت نسبة المعدل 1 عند فاصل الثقة 95%: إذ تراوحت من 0.78 إلى 1.27. وكان معدل وقوع الملاريا المنجلية في المجموعة أقل من مثيله في المجموعة ب. ففي مرحلة الطفولة المبكرة (حتى عمر 5 أشهر) كانت نسبة المعدل 3.1 عند فاصل الثقة 95%: إذ تراوحت من 2 إلى 4.9، وفي مرحلة الطفولة المتأخرة (6 – 12 شهراً) كانت نسبة المعدل 1.3 عند فاصل الثقة 95%: إذ تراوحت من 1.1 إلى 1.6. وكان معدل وقوع فقر الدم المتوسط والوخيم أقل بدرجة كبيرة في مرحلة الطفولة المتأخرة (إذ بلغ 11.5% للمتوسط و23.3 للوخيم)، ولكن لم تُلاحظ فروق بين المجموعتين في هذه المتثابتات بين الأطفال الأكبر من عمر 12 شهراً.

الاستنتاج

تقدم نتائج هذه الدراسة بينات إضافية على نجاعة الناموسيات المعالجة بمبيدات الحشرات بين صغار الأطفال الذين يعيشون في مناطق الانتقال الكثيف للملاريا.

شارك