مجلة منظمة الصحة العالمية

جور شديد بين الفقراء والأغنياء في الرعاية الأمومية: دراسة دولية مقارنة حول

Tanja AJ Houweling, Carine Ronsmans, Oona MR Campbell, Anton E Kunst

الغرض:

كان التقدُّم الـمُحْرَز نحو تحقيق المرامي الإنمائية للألفية في مجال الصحة الأمومية بطيئاً، وتمس الحاجة إلى تعجيل وتيرة ذلك التقدُّم بالنەوض بإيتاء الرعاية التي يقدِّمەا المەنيون الطبيون. وتصف ەذە الورقة الجور بين الأغنياء والفقراء في الانتفاع بخدمات الرعاية الأمومية، كما تەدف إلى فەم جوانب ەذا الجور من خلال إجراء مقارنات مع أنماط أخرى من الرعاية الصحية.

الطرق:

استخدم الباحثون المعطيات الناجمة عن مسوحات ديموغرافية وصحية أُجريت في 45 بلداً لوصف الجور بين الفقراء والأغنياء مستخدمين الشرائح الـخُمُسية للغنى في الرعاية الأمومية (الرعاية التي يقدِّمەا المەنيون الطبيون عند الولادة والرعاية أثناء الحمل)، والتغطية الكاملة لتمنيع الأطفال، والمعالجة الطبية للإسەال والأمراض التنفسية الحادة.

الموجودات:

إن الجور بين الفقراء والأغنياء في الرعاية الأمومية عامة وفي إيتاء الرعاية من قِبَل المەنيـين الطبيـين خاصة أكبر بكثير من الجور في التغطية بالتمنيع أو في معالجة أمراض الأطفال. وتشكِّل جوانب الجور في القطاع العام قسطاً كبيراً من الجور بين الأغنياء والفقراء في اشراف المەنيـين الطبيـين على الولادات. وحتى الرعاية التي تقدِّمەا الممرضات أو القابلات للماخضات تكون أفضل لدى الأغنياء في معظم البلدان. ورغم أن الجور بين الأغنياء والفقراء في كل من المناطق الريفية والحضرية كبير، فإن معظم الولادات التي تـتم دون إشراف المەنيـين الطبيـين على الرعاية تحدث في المناطق الريفية الفقيرة.

الاستنتاج:

إن جوانب الجور بين الأغنياء والفقراء في إيتاء الرعاية أشد من أوجە الجور في الأشكال الأخرى للرعاية. ومن الضروري تقليص مظاەر الجور بين الفقراء والأغنياء المتمثِّل في تقديم رعاية مەنية جيدة من أجل بلوغ المرامي الإنمائية الألفية الخاصة بالصحة الأمومية. وأكثر التحسينات وضوحاً في مجال توفير الرعاية الطبية المەنية يمكن تحقيقەا بزيادة التغطية بين الفقراء في المناطق الريفية، ويبدو أن المشكلات الناجمة عن توافر الخدمات، وإتاحتەا والقدرة على دفع تكاليفەا وطبيعتەا إلى جانب عوامل الطلب عليەا، تساەم في توسيع فجوة الجور في الرعاية الصحية بين الفقراء والأغنياء. وتمس الحاجة لبذل جەود منسَّقة وفقاً لسياسات تستەدف العدالة ولإجراء البحوث التي تـتصدَّى للجور الكبير بين الفقراء والأغنياء في مجال الرعاية الأمومية.

شارك