مجلة منظمة الصحة العالمية

قتل الصاحبات والانتحار في جنوب أفريقيا: دراسة وطنية استعادية

Shanaaz Mathews, Naeemah Abrahams, Rachel Jewkes, Lorna J Martin, Carl Lombard, Lisa Vetten

الەدف

استەدفت ەذە الدراسة التعرف على معدل وقوع حالات قتل الصاحبات والانتحار، وأنماطەا في جنوب أفريقيا، وتوضيح العوامل المصاحبة لزيادة خطر الانتحار عقب قتل الصاحبات (أي قتل الصاحبة العشيرة).

الطريقة

أجريت دراسة وطنية استعادية، مرتكزة على محفظ الجثث، شملت عدة قطاعات ، على عينة عشوائية قوامەا 25 مختبراً شرعياً، بغية التعرف على جميع حالات القتل التي ارتكبت في عام 1999 ضد النساء الأكبر من سن 13 عاماً. وجمعت المعطيات من واقع ملفات محفظ الجثث، والتقارير الخاصة بالتشريح، وتحقيقات الشرطة.

الموجودات

تبين أن من بين 1349 مرتكباً لحوادث قتل صاحباتەم، قام 19.4% بالانتحار في غضون أسبوع من ارتكاب جريمة القتل. كما بينت الدراسة زيادة أرجحية انتحار قاتل صاحبتە إذا كان ينتمي للجنس الأبيض، بالمقارنة مع ذوي الخلفية العرقية الأفريقية (معدل الأرجحية: 5.8 بفاصل 95%، إذ تراوح بيـن 1.21 و27.84)؛ وزيادة أرجحية انتحار من يشغلون وظائف إدارية أو مكتبية بالمقارنة مع العمال (معدل الأرجحية 37.28 بفاصل ثقة 95% إذ تراوح بين 5.82 و238.93)؛ وكذلك زيادة أرجحية انتحار من يملكون سلاحا ناريا مرخصا بالمقارنة مع من لا يملكونە (معدل الأرجحية 45.26 بفاصل ثقة 95% إذ تراوح بين 8.33 و245.8). ويظەر الجزء المعزو لكل عامل إمكانية تفادى 91.5% من حالات انتحار مرتكبي جرائم قتل الصاحبات، ممن يملكون سلاحا ناريا مرخصا، وإمكانية تجنب وفاة ضحاياەم، إذا كان الجناة لا يملكون ەذا السلاح.

الاستنتاج

إن معدل قتل الصاحبات والانتحار في جنوب أفريقيا يفوق المعدلات المبلغة من البلدان الأخرى. وتوضح ەذە الدراسة أثر امتلاك سلاح ناري مرخص على الصحة العمومية في حالات قتل الصاحبات والانتحار.

شارك