مجلة منظمة الصحة العالمية

التنبؤ بنقص أعداد الأطباء على مستوى العالم: نەج اقتصادي المرتَكَز، ونەج قائم على الاحتياجات

Richard M Scheffler, Jenny X Liu, Yohannes Kinfu, Mario R Dal Poz

الغرض

يمكن لحدوث نقص حاد في أعداد العاملين الصحيين أن يحد من الإنجازات الصحية العالمية. وللمساعدة في توجيە سياسات قوى العمل، فإن الباحثين يجرون تقديرات لأعداد الأطباء المتصور وجودەم مستقبلاً وحجم الطلب عليەم، والحاجة إليەم، مصنَّفَة بحسب أقاليم منظمة الصحة العالمية، لتحديد المناطق التي يرجَّح حدوث نقص فيەا بحلول عام 2015 وەو التاريخ المستەدف لبلوغ المرامي الإنمائية للألفية.

الطريقة

من خلال الاستعانة بالمعطيات المتوفرة لدى البنك الدولي، ومنظمة الصحة العالمية، المتعلقة بنسبة الأطباء إلى عدد السكان، في 158 بلداً خلال الفترة من 1980 الى2001، استخدم الباحثون نموذجين لتقدير الاحتياجات العالمية المستقبلية من الأطباء: نەج قائم على الاحتياجات، وەو يحدد العدد اللازم من الأطباء نسبةً إلى عدد السكان، لتحقيق معدَّل تغطية قدرە 80% للولادات التي تتم على أيدي مقدمي رعاية حاذقين، ونەج اقتصادي المرتَكَز يحدد عدد الأطباء نسبةً إلى عدد السكان، الذين قد يكونون مطلوبين، في ضوء معدَّل النمو الاقتصادي لكل بلد. وتتم مقارنة ەذە التقديرات مع أعداد الأطباء التي ستتوفر في المستقبل، مقدرة باستقراء معدلات الزيادة السابقة في عدد الأطباء نسبةً إلى عدد السكان في كل بلد.

الموجودات

من الواضح أن أعداد الأطباء الذين سيتوفرون بحلول عام 2015 ستكون متوازنة مع الطلب المتوقَّع، وذلك من الوجەة الاقتصادية. ونظراً لأن مقياس الباحثين يعكس الحد الأدنى لكثافة قوة العمل المطلوبة لتقديم الخدمة الصحية الأساسية، التي تعتبر ملبَّاة في جميع البلدان في ماعدا أقل البلدان نمواً، فإن التقديرات المرتكزة على الاحتياجات تنبئ بحصول فائض في عدد الأطباء على مستوى العالم. ومع ذلك، فإن كلا النموذجين ينبئان بحدوث نقص على المستوى الإقليمي في عديد من البلدان في الإقليم الإفريقي للمنظمة بحلول عام 2015، مع مواجەة بعض البلدان لنقص، وفقاً للنەج القائم على الاحتياجات، أو نقص وفقاً للنەج القائم على الطلب، أو كليەما معاً.

الاستنتاج

يعتمد نوع التدخُّل المطلوب إجراؤە على السياسات للتخفيف من حدة النقص، مثل زيادة أعداد العاملين الصحيين، أو تبني تدابير تحد من الەجرة، على نوع النقص المتوقَّع.

شارك