مجلة منظمة الصحة العالمية

الكشف عن أخطاء تصنيف وفيات الإيدز والعدوى بفيروسه في جنوب أفريقيا

Jeanette Kurian Birnbaum, Christopher JL Murray & Rafael Lozano

الغرض تحديد عدد الوفيات الناجمة عن عدوى فيروس العوز المناعي البشري أو متلازمة العوز المناعي البشري المكتسب (الإيدز) التي أُعزِيَت خطأً لأسباب أخرى في معطيات تسجيل الوفيات في جنوب أفريقيا وتصحيح هذا الخطأ.

الطريقة وُزِعَت الوفيات في قاعدة معطيات الوفيات لمنظمة الصحة العالمية على 48 سبباً حصرياً متساوياً. ولكل سبب منهم، قورنت معدلات الوفيات العالمية الخاصة بالعمر والجنس مع متوسط هذا المعدل بين الناس في الفئات العمرية 65-69، 70-74، 75-79 سنة لحساب معدلات الوفيات العالمية "النسبية". كما حُسِبَت المعدلات النسبية لجنوب أفريقيا وحدها. واستخدمت الفروق بين المعدلات العالمية والمعدلات النسبية لجنوب أفريقيا لتحديد الأسباب التي أعزي إليها خطأً الوفيات الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه في جنوب أفريقيا ولتحديد مقدار الوفيات الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه التي أعزيت خطأً لكل سبب. ثم أعزيت هذه الوفيات مرة أخرى إلى الإيدز والعدوى بفيروسه.

النتائج في جنوب أفريقيا، يُعزَى كثير من الوفيات الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه خطأً إلى 14 حالة مرضية أخرى. وبينما بلغت الوفيات في الفترة 1996-2006 الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه 2.0-2.5% في جميع الوفيات المسجَّلة في جنوب أفريقيا، إلا أن تحليلاتنا أظهرت أن الجزء الحقيقي للوفيات الناجمة عن سبب معين قد ارتفع من 19% (مجال اللايقين: 7-28%) إلى 48% (مجال اللايقين: 38-50%) خلال نفس الفترة. ووجد أن أكثر من 90% من الوفيات الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه قد أعزيت خطأً إلى أسباب أخرى أثناء الفترة 1996-2006.

الاستنتاج إن تصحيح أخطاء تصنيف أسباب الوفاة، وهو إجراء بسيط يمكن إجراؤه في أي بلد، يمكنه تحسين معطيات تسجيل الوفيات وتقديم تقديرات عملية للوفيات الناجمة عن الإيدز والعدوى بفيروسه والتي ستفيد في تقييم التقديرات المستقاة من النماذج الديموغرافية.

شارك