مجلة منظمة الصحة العالمية

الفعالية لقاء التكلفة للأرتيزوينات المعطاة حقناً لمعالجة الأطفال المصابين بملاريا وخيمة في البلدان الواقعة جنوب الصحراء الأفريقية في أفريقيا

Yoel Lubell, Arthorn Riewpaiboon, Arjen M Dondorp, Lorenz von Seidlein, Olugbenga A Mokuolu, Margaret Nansumba, Samwel Gesase, Alison Kent, George Mtove, Rasaq Olaosebikan, Wirichada Pan Ngum, Caterina I Fanello, Ilse Hendriksen, Nicholas PJ Day, Nicholas J White & Shunmay Yeung

الغرض

استكشاف الفعالية لقاء التكلفة للأرتيزوينات المعطاة حقناً لعلاج الملاريا الوخيمة في الأطفال وتأثير ذلك الضمني على ميزانيات المستشفيات.

الطريقة

أُجرى تقييم لتكاليف الرعاية في المستشفى للأطفال المصابين بملاريا وخيمة في أربعة مواقع من 11 موقعاً أفريقياً مخصصة لتجربة علاج الملاريا بالكينين وبالأرتيزيونات، وذلك على أكثر من 5400 طفل. وقد جرى تسجيل الأدوية، والاختبارات المعملية، والسوائل المعطاة بالوريد المقدمة إلى 2300 مريض منذ دخولهم إلى المستشفى حتى خروجهم منها، كما سُجِل طول مدد الإقامة في المستشفى لحساب تكلفة الرعاية في المستشفى. وجرى مطابقة المعطيات مع النتائج السريرية المجمعة وأدخلت في نموذج قرار لحساب التكلفة لكل سنة مصححة باحتساب مدد العجز الممكن تجنبها والتكلفة مقابل الوفاة الممكن تجنبها.

النتائج

كان متوسط تكلفة علاج الملاريا الوخيمة مشابهاً في مجموعتي الدراسة: 63.5 دولار أمريكي (فاصلة الثقة 95%: 61.7-65.2) في ذراع الكينين، و 66.5 دولار أمريكي (فاصلة الثقة 95%: 63.7-69.2) في ذراع الأرتيزيونات. وكان معدل وفيات الأطفال المعالجين بالأرتيزيونات أقل بمقدار 22.5% مقارنة بمن عولجوا بالكينين، وكان المعدل هو نفسه بالنسبة للعقابيل العصبية: (ذراع الأرتيزيونات: 2.3 من سنوات العمر المصصحة باحتساب مدد العجز لكل مريض؛ وذراع الكينين: 3.0 من سنوات العمر المصححة باحتساب مدد العجز لكل مريض). وبالمقارنة مع الكينين كمستوى قاعدي، أظهرت الأرتيزيونات زيادة في التكلفة لكل سنة مصححة باحتساب مدد العجز يمكن تجنبها وزيادة في التكلفة مقابل كل وفاة يمكن تجنبها بمقدار 3.8 دولار أمريكي و 123 دولار أمريكي على التوالي.

الاستنتاج

تعد الأرتيزيونات فعالة للغاية لقاء التكلفة وبديلاً ميسوراً للكينين لمعالجة الأطفال المصابين بملاريا وخيمة. وتعد التبعات المالية لاستخدام الأرتيزيونات روتينياً في الرعاية داخل المستشفى عديمة الأهمية.

شارك