مجلة منظمة الصحة العالمية

اتجاهات المؤشرات الاجتماعية والديموغرافية والصحية في بنغلاديش خلال الأعوام 1993-2007: هل سيظل الإجحاف مستمراً؟

Md Mobarak Hossain Khan, Alexander Krämer, Aklimunnessa Khandoker, Luise Prüfer-Krämer & Anwar Islam

الغرض

قياس المستويات، والاتجاهات، والثغرة الموجودة بين أفقر الفئات وأغنى الفئات من حيث المؤشرات المنتقاة للتنمية الصحية والبشرية في بنغلاديش.

الطريقة

استُخلِصَت المعطيات الخاصة بمؤشرات منتقاة ترتبط بالسمات الاجتماعية والديموغرافية بين النساء المتزوجات، واستخدام موانع الحمل، وتطعيم الأطفال، وممارسات الرعاية السابقة للولادة، والحالة الصحية، من المسوحات الديموغرافية والصحية لبنغلاديش والتي أجريت في الأعوام 1993-94، 1996-97، 1999-2000، 2004، 2007. واستُعْرِضَت نتائج العينة بأكملها ثم النتائج الخاصة بأفقر شريحة خمسية وأغنى شريحة خمسية.

النتائج

لوحظت اتجاهات إيجابية في المناطق الحضرية، وحيث تتوفر الكهرباء، وحسب العمر عند أول زواج، واستخدام موانع الحمل الحديثة، والقدرة على الوصول إلى الرعاية الماهرة السابقة للولادة، وتطعيم الأطفال، والمعرفة بفيروس العوز المناعي البشري، ومتلازمة عوز المناعة البشرية المكتسبة، وزيادة الوزن والسمنة. وبالمقارنة لوحظت اتجاهات سلبية في عوامل مثل التعليم، ووفيات الرضع والأطفال، ومعدل الخصوبة، والولادة في المنزل، وسوء التغذية، ونقص الوزن. إلا أن التغيرات في هذه المؤشرات اختلفت بين أغنى شريحة خمسية وأفقر شريحة خمسية. فعلى سبيل المثال، شهدت الشريحة الأغنى فقط تمديناً سريعاً، في حين انخفض الجهل أكثر بين الفقراء. وجدير بالملاحظة، اكتشاف ثغرات في جميع تلك العوامل. فهناك ثغرات بين الأغنياء والفقراء في التمدين، وعمر الزواج، والخصوبة، واستخدام العازل الذكري، والولادة في المنزل، وزيادة فرط الوزن؛ وبالنقيض، هناك ثغرات في التعليم، والحصول على الماء والإصحاح، واستخدام موانع الحمل (ما عدا العازل الذكري)، وتدهور تطعيم الأطفال.

الاستنتاج

إن استمرار الإجحاف يهدد التنمية البشرية المستدامة في بنغلاديش. وينبغي تنفيذ استراتيجيات تنموية مناصرة للفقراء استناداً إلى مبادئ العدالة والجودة من أجل تقليل الثغرة القائمة، ولمزيد من تعزيز التنمية البشرية الشاملة والعادلة.

شارك