مجلة منظمة الصحة العالمية

معدل الوفيات بعد مضاعفات الولادة الوشيكة في بوركينا فاسو: العوامل الطبية والاجتماعية وعوامل الرعاية الصحية

Katerini T Storeng, Seydou Drabo, Rasmané Ganaba, Johanne Sundby, Clara Calvert & Véronique Filippi

الغرض

بحث معدل الوفيات لدى النساء في بوركينا فاسو في الأعوام الأربعة التالية لحدوث إحدى مضاعفات الولادة الوشيكة المهددة للحياة وتحديد أسباب الوفاة الطبية والاجتماعية وذات الصلة بالرعاية الصحية.

الطريقة

تم اختيار ما إجماليه 1014 سيدة بعد خروجهن من المستشفى ومتابعتهن لمدة 4 سنوات: كانت لدى 337 سيدة مضاعفات وشيكة وكانت حالات حمل 677 سيدة غير مصحوبة بمضاعفات. تم تقييم الاختلافات الجوهرية في معدل الوفيات بين المجموعات باستخدام اختبار فيشر الدقيق. وتم تحديد الأسباب الطبية للوفاة من السجلات الطبية وبيانات التشريح اللفظية؛ وتم تحديد العوامل الاجتماعية والعوامل ذات الصلة بالرعاية الصحية المرتبطة بالوفاة من المقابلات التي أجريت مع أقارب السيدات المتوفيات.

النتائج

خلال 4 سنوات، توفيت 15 (5.3 %) سيدة في الفئة الوشيكة و5 سيدات (0.9 %) بعد حمل غير مصحوب بمضاعفات (الاحتمال < 0.001). وكانت ما يزيد عن نصف حالات الوفاة بعد حالة وشيكة مرتبطة بالحمل، في حين لم يرتبط بالحمل أي من حالات الوفاة بعد الولادة غير المصحوبة بأعراض. وساهمت العوامل غير المباشرة في العديد من حالات الوفاة هذه، وبالأخص عدوى فيروس العوز المناعي البشري. وأفادت تقارير الأقارب بأن التكلفة الباهظة للرعاية الصحية وضعف جودتها، والافتقار إلى رعاية المتابعة والحاجة التي لم يتم تلبيتها لوسائل منع الحمل ساهمت في زيادة معدل الوفيات في الفئة الوشيكة.

الاستنتاج

تعرضت السيدات في بوركينا فاسو اللواتي نجين من مضاعفات الولادة الوشيكة إلى خطورة زائدة للوفاة الناتجة عن جميع الأسباب والمرتبطة بالحمل في الأعوام الأربعة التالية. ويمكن زيادة احتمالية النجاة على المدى الطويل عن طريق توفير استمرارية الرعاية التي تعالج الأسباب غير المباشرة والاجتماعية للوفاة، وتدعم رعاية التوليد في الحالات الطارئة أثناء الوضع المقدمة من جانب برامج الأمومة المأمونة الحالية.

شارك