مجلة منظمة الصحة العالمية

الفوائد الصحية لخفض تقاسم التكاليف من جانب المرضى في اليابان

Akihiro Nishi, J Michael McWilliams, Haruko Noguchi, Hideki Hashimoto, Nanako Tamiya & Ichiro Kawachi

الغرض

تقييم التأثير على الإنفاق الطبي من الأموال الخاصة والصحة البدنية والنفسية الناتج عن خفض اليابان لتقاسم تكاليف الرعاية الصحية من 30 % إلى 10 % عند بلوغ سن الفرد 70 عامًا.

الطريقة

تم استقاء بيانات الدراسة من استقصاء متعدد القطاعات ممثل للواقع على الصعيد الوطني تم إجراؤه في عام 2007 على عينة من 10293 بالغًا تتراوح أعمارهم من 64 إلى 75 عامًا. وخضعت الصحة البدنية للتقييم باستخدام مقياس من 16 نقطة استنادًا إلى البيانات التي يفصح عنها الأشخاص والمعنية بالصحة العمومية والتنقل والرعاية الذاتية وأنشطة المعيشة اليومية والألم. كما خضعت الصحة النفسية للتقييم باستخدام مقياس من 24 نقطة استنادًا إلى أداة كسلر-6 للضائقة النفسية غير المحددة. وتم تقييم تأثير خفض تقاسم التكاليف باستخدام تصميم انقطاع الارتداد.

النتائج

بالنسبة للبالغين الذين تتراوح أعمارهم من 70 إلى 75 عامًا الذين يحصلون على دخل يجعلهم غير مؤهلين لخفض تقاسم التكاليف، لم يختلف الإنفاق من الأموال الخاصة أو النتائج الصحية عن القيم المتوقعة على أساس الاتجاه الذي لوحظ في الأعمار التي تتراوح من 64 إلى 69 عامًا. إلا أنه بالنسبة للبالغين المؤهلين ممن تتراوح أعمارهم من 70 إلى 75 عامًا، كان الإنفاق من الأموال الخاصة أكثر انخفاضًا بشكل كبير (الاحتمالية > 0.001) وكانت الصحة النفسية أفضل بشكل كبير (الاحتمالية > 0.001) عن المتوقع. علاوة على ذلك، تشابهت فوائد الصحة النفسية لدى الأفراد الذين كانوا يستخدمون ولا يستخدمون خدمات الرعاية الصحية (الاحتمالية = 0.502 للتفاعل). ومال التحسن في الصحة البدنية بعد عمر 70 عامًا لدى البالغين المؤهلين لانخفاض تقاسم التكاليف إلى الزيادة عنه لدى البالغين غير المؤهلين (الاحتمالية = 0.084).

الاستنتاج

ارتبط انخفاض تقاسم التكاليف بانخفاض الإنفاق الطبي من الأموال الخاصة وتحسين الصحة النفسية لدى البالغين اليابانيين الأكبر سنًا.

شارك