مجلة منظمة الصحة العالمية

نتائج علاج التهاب الكبد C المزمن في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل: استعراض منهجي وتحليل وصفي

Nathan Ford, Catherine Kirby, Kasha Singh, Edward J Mills, Graham Cooke, Adeeba Kamarulzaman & Philipp duCros

الغرض

تقييم فعالية علاج عدوى فيروس التهاب الكبد C (HCV) في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل وتحديد العوامل المرتبطة بالنتائج الناجحة.

الطريقة

أجرينا استعراضاً منهجياً وتحليلاً وصفياً لدراسات برامج علاج فيروس التهاب الكبد C في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل. وكانت النتيجة الأولية استجابة فيروسية مستديمة (SVR). وتم تحديد العوامل المرتبطة بنتائج العلاج من خلال تحليل الارتداد الوصفي للآثار العشوائية.

النتائج

اشتمل التحليل على بيانات حول 12213 مريضًا تم إدراجهم في 93 دراسة من 17 بلدًا. وكان المعدل الكلي للاستجابة الفيروسية المستديمة 52 % (95 %، فاصل الثقة: 48-56). وبخصوص الدراسات التي ضمت مرضى مصابين بشكل عام بعدوى فيروس التهاب كبد C بالنمط الجيني 1 أو 4، كان المعدل المجمع للاستجابة الفيروسية المستديمة 49 % (95 %، فاصل الثقة: 43-55). وكان هذا المعدل منخفضاً بدرجة كبيرة عن معدل 59 % (95 %، فاصل الثقة: 54-64) الموجود في الدراسات التي ضمت مرضى مصابين بشكل عام بعدوى الأنماط الجينية الأخرى (الاحتمال = 0.012). وتضمنت العوامل المرتبطة بالنتائج الناجحة العلاج بالإنترفيرون والريبافيرين مديدي المفعول، والعدوى بالنمط الجيني لفيروس التهاب الكبد C من غير النمط الجيني 1 أو 4 وعدم تلف الكبد أو عدم وجود عدوى فيروس العوز المناعي البشري عند خط الأساس. ولم تتم ملاحظة اختلاف مؤثر في معدل الاستجابة الفيروسية المستديمة بين العلاج بالريبافيرين المعدل حسب الوزن وبين العلاج ثابت الجرعة. وبشكل عام، نتجت نسبة 17 % (95 %، فاصل الثقة: 13-23) من الأحداث الضائرة عن قطع العلاج أو تعديل الجرعة بينما نتجت نسبة 4 % (95 %، فاصل الثقة: 3-5) من هذه الأحداث عن إيقاف العلاج.

الاستنتاج

كانت نتائج علاج عدوى فيروس التهاب الكبد C في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل متشابهة مع تلك المبلغ عنها في البلدان مرتفعة الدخل.

شارك