مجلة منظمة الصحة العالمية

الصفات البشرية اللازمة لاستكمال استئصال شلل الأطفال على الصعيد العالمي

Dermot Maher

على الرغم من أن الانخفاض بنسبة 99 % الذي لوحظ في معدل الإصابة بشلل الأطفال على الصعيد العالمي في الفترة من عام 1988 إلى 2000 مثل تقدماً ملحوظاً تجاه استئصال شلل الأطفال، إلا أن مكافحة نسبة 1 % الأخيرة من شلل الأطفال أثبتت صعوبة بالغة. وتستمر جيوب سراية هذا المرض المتوطن في الوقت الراهن على الحدود بين أفغانستان وباكستان وفي شمال نيجيريا. وقد سمحت هذه الجيوب بإصابة بلدان كانت خالية من شلل الأطفال في السابق بالعدوى من جديد. وحددت الخطط الاستراتيجية العالمية لاستئصال شلل الأطفال الأنشطة والموارد والتمويل اللازم للتغلب على التحديات الإدارية والتقنية والأمنية التي تواجه من يُناط بهم مهمة مقاطعة سراية شلل الأطفال. ومع ذلك، فإن استئصال شلل الأطفال يعتمد كذلك على صفات بشرية أقل مادية، ولكنها على نفس القدر من الأهمية، وهي الطاقة والواقعية والفصاحة والتصميم والتخيل والتعاون والقابلية للتكيف والوعي التكتيكي والابتكار والصراحة والفطنة (معاني الكلمات التي تشكل أحرفها الأولى كلمة "ERADICATION" بالإنجليزية). وعن طريق إيلاء الاهتمام لهذه الصفات البشرية، من الأرجح أن يقوم أصحاب المصلحة المعنيين بإنجاز استئصال شلل الأطفال على الصعيد العالمي.

شارك