مجلة منظمة الصحة العالمية

التقدم المحرز صوب التغطية الصحية الشاملة في تجمع "بريك" (BRICS): ترجمة النمو الاقتصادي إلى صحة أفضل

Krishna D Rao, Varduhi Petrosyan, Edson Correia Araujo & Diane McIntyre

تمثل البرازيل والاتحاد الروسي والهند والصين وجنوب أفريقيا - البلدان المعروفة بتجمع "بريك" (BRICS) - بعض الاقتصادات الكبرى الأسرع نمواً في العالم و40 % تقريباً من سكان العالم. وعلى مدار العقدين المنصرمين، قام تجمع "بريك" (BRICS) بإجراء إصلاحات على النظم الصحية للتقدم صوب التغطية الصحية الشاملة. وتناقش هذه الورقة ثلاثة جوانب رئيسية لهذه الإصلاحات، هي: دور الحكومات في تمويل الصحة؛ والدافع الأساسي وراء الإصلاحات؛ وقيمة الدروس المستفادة للبلدان غير المنتمية إلى تجمع "بريك" (BRICS). وعلى الرغم من الدور البارز للحكومات الوطنية في الإصلاحات، يشكل التمويل الخاص حصة كبيرة في الإنفاق الصحي في تجمع "بريك" (BRICS). ويوجد اعتماد على النفقات المباشرة في الصين والهند كما أن هناك تواجداً أساسياً للتأمين الخاص في البرازيل وجنوب أفريقيا. وقد نتجت الإصلاحات الصحية في البرازيل عن حركة سياسية جعلت الصحة حقاً دستورياً، في حين كانت تلك الإصلاحات في الصين والهند والاتحاد الروسي وجنوب أفريقيا محاولة لتحسين أداء النظام العام والحد من التباينات في الإتاحة. وقد اتسم التحرك صوب التغطية الصحية الشاملة بالبطء. ولم تعالج الإصلاحات في الصين والهند مسألة المدفوعات من الجيب الخاص على نحو واف. وكانت المفاوضات بين الكيانات الوطنية ودون الوطنية صعبة في كثير من الأحيان غير أن البرازيل استطاعت تحقيق تنسيق جيد بين الكيانات الفيدرالية والكيانات على صعيد الولايات عن طريق تحديد المسؤولية بموجب الدستور. وفي الاتحاد الروسي، أدى سوء التنسيق إلى التشتت في تجميع الموارد والافتقار إلى الكفاءة في استخدامها. ومن الضروري في النظم الصحية المختلطة أن يتم تسخير موارد القطاعين العام والخاص على حد سواء..

شارك