الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

بيان المديرة العامة بعد انعقاد اجتماع لجنة الطوارئ


11 حزيران/يونيو 2009

عقدت لجنة الطوارئ اجتماعها الرابع في 11 حزيران/ يونيو 2009.

وقد نظرت اللجنة في المعلومات المتاحة حول سراية فيروس الأنفلونزا الجديد A (H1N1) في عدد من الأماكن في عدة بلدان تنتمي إلى مختلف أقاليم منظمة الحصة العالمية وخلصت إلى أن معايير الجائحة قد تم استيفاؤها.

وقد قررت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية، بناءً على المشورة التي أسدتها اللجنة لها، رفع مستوى الإنذار بحدوث جائحة الأنفلونزا من المرحلة الخامسة الحالية إلى المرحلة السادسة. وفي بداية هذه المرحلة يمكن تصنيف الجائحة، إجمالاً، على أنها خفيفة من حيث الوخامة.

ولا ينبغي للبلدان، كما سبق وأوصت به المديرة العامة، أن تغلق حدودها أو تحد من حركة المرور والتجارة الدولية.

وينبغي للبلدان أن تقيّم الأوضاع السائدة فيها وأن تنتقل، في الوقت المناسب، من تركيز جهودها على الصعيد الوطني فيما يتعلق باحتواء الجائحة إلى التركيز على اتخاذ تدابير التخفيف من وطأتها بما في ذلك اللجوء إلى التدخلات المناسبة غير الدوائية.

وتواصل منظمة الصحة العالمية إقامة حوار وثيق مع شركات صناعة اللقاحات. ومن المسلّم به أن إنتاج اللقاحات الخاصة بالأنفلونزا الموسمية سيُنجز قريباً حتى يتسنى إفساح المجال أمام إتاحة القدرة الإنتاجية الكاملة لضمان توفير أكبر قدر ممكن من الإمدادات الممكنة من لقاحات الجائحة في الشهور القادمة.

شارك