الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الكشف عن فيروسات مقاومة للأوسيلتاميفير (التاميفلو)

بيان إخباري عن الجائحة (H1N1 ) لعام 2009: رقم 1

أبلغت السلطات الصحية في الدانمرك واليابان ومنطقة هونغ كونغ الصينية الإدارية الخاصة منظمة الصحة العالمية عن ظهور فيروسات من النمط H1N1 مقاومة لدواء الأوسيلتاميفير (المعروف باسم التاميفلو) المضاد للفيروسات وذلك استناداً إلى فحوص مختبرية.

وتم الكشف عن تلك الفيروسات لدى ثلاثة مرضى لم يُصابوا بحالات مرضية وخيمة وشُفيوا جميعاً من المرض. ولم تعثر التحريات عن الفيروسات المقاومة لدى الأشخاص الذين خالطوا المرضى الثلاثة عن كثب. والجدير بالذكر أنّ تلك الفيروسات المقاومة للأوسيلتاميفير لا تزال تبدي حساسية إزاء الزاناميفير.

وقد تمكّنت المختبرات التابعة للشبكة العالمية لترصد الأنفلونزا من تقييم نحو 1000 فيروس من الفيروسات الجائحة من النمط H1N1 لتحديد مدى مقاومتها للأدوية المضادة للفيروسات. وتبيّن أنّ جميع الفيروسات الأخرى تبدي حساسية إزاء الأوسيلتاميفير والزاناميفير على حد سواء. وستواصل منظمة الصحة العالمية والهيئات الشريكة معها الاضطلاع بما تقوم به من عمليات رصد فيروسات الأنفلونزا لمعرفة مدى مقاومتها للأدوية المضادة للفيروسات.

وبناء عليه يبدو، استناداً إلى المعلومات الراهنة، أنّ تلك الحالات من المقاومة للأدوية لا تمثّل سوى حالات متفرّقة. ولا توجد، حتى الآن، أيّة بيّنات تشير إلى ظهور مقاومة على نطاق واسع بين الفيروسات الجائحة من النمط H1N1 حيال الأدوية المضادة للفيروسات. واستناداً إلى عملية تقييم المخاطر هذه لا يطرأ أيّ تغيير على إرشادات منظمة الصحة العالمية بشأن العلاج السريري. ولا تزال الأدوية المضادة للفيروسات تمثّل، عندما تُستخدم بالطرق الموصى بها، أحد العناصر الرئيسية للاستجابة الصحية العمومية.

شارك