الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الكوليرا في نيجيريا


3 كانون الأول/ديسمبر 2004

تلقت منظمة الصحة العالمية تقارير من وزارة الصحة الاتحادية تفيد بأن العدد الإجمالي للإصابات قد بلغ 1616 إصابة و126 حالة وفاة. وأفادت ولاية كانو بأن عدد الإصابات فيها قد بلغ، في الفترة بين 15 تشرين الأول/أكتوبر و23 تشرين الثاني/نوفمبر 2004، 1316 إصابة و76 حالة وفاة (معدل الإماتة، 8ر5%) كما أفادت ولاية إيدو بأن عدد الإصابات فيها قد بلغ، في الفترة بين 16 أيلول/سبتمبر و18 تشرين الثاني/نوفمبر 2004، 300 إصابة و50 حالة وفاة (معدل الإماتة، 7ر16%). وفي كلتا الولايتين، أكّدت التحاليل المختبرية وجود الضمّة الكوليرية.

وفي ولاية كانو، أُصيبت 20 منطقة من مناطق الحكم المحلي بوباء الكوليرا وبلغ معدل الإماتة مستواه الأعلى في صفوف الأطفال دون سن الثانية والأشخاص فوق سن الستين عاماً. وإضافة إلى شحّ المياه السائد على نطاق واسع في مناطق الحكم المحلي الحضرية، فإن كثيراً من مصادر المياه الموجودة ليست مأمونة.

وقد ساعدت المنظمة وزارة الصحة الاتحادية على الاضطلاع بأنشطة الترصّد وزوّدتها بما يلزم من الأمصال الضدّية. كما قدمت منظمة أطباء بلا حدود مساعدة في إطار الجهود الرامية إلى مكافحة الوباء في ولاية إيدو. ويبدو أن الإصابات بصدد الانخفاض في كلتا الولايتين.

شارك