الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

حمى الدنك النزفية في تيمور- لستي- آخر التطورات

الثالث من شباط/فبراير 2005

تلقت منظمة الصحة العالمية، منذ الأول من شباط/فبراير، تقارير تفيد بأن عدوى حمى الدنك أصابت 95 شخصاً وأدّت إلى وفاة 11 شخصاً (معدل الإماتة بين الإصابات، 6ر11%). وقد بدت على 61 مصاباً، من ضمن مجموع المصابين، سمات سريرية تتساوق مع أعراض حمى الدنك النزفية، كما تم تشخيص 34 إصابة كحالات مشتبه فيها لحمى الدنك باستخدام التعاريف الموحدة للحالات التي وضعتها المنظمة. والمناطق التي أبلغت عن حدوث إصابات بحمى الدنك/حمى الدنك النزفية هي باكاو وديلي وليكيكا وماليانا وماناتوتو (انظر التقرير السابق)، وديلي هي المنطقة التي أبلغت عن 9ر89% من مجموع الإصابات المُبلّغ عنها.

وتقوم وزارة الصحة، بمساعدة المنظمة، بتنظيم حلقة دراسية لفائدة الأطباء السريريين والممرضات بشأن التدبير العلاجي لحالات حمى الدنك وحمى الدنك النزفية. كما تقوم المنظمة بتقديم الدعم اللازم إلى مستشفى ديلي الوطني في مجال التدبير العلاجي لحمى الدنك وحمى الدنك النزفية وكذلك في مجال استهداف التدخلات الواجبة في المناطق المعرضة للخطر بشكل كبير. وتشمل الأنشطة الأخرى التي يجري الاضطلاع بها في مجال مكافحة المرض المساعدة على مكافحة النواقل وتعزيز الصحة.

شارك