الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

حمى الدنك النزفية في تيمور- لستي - آخر التطورات/2


10 شباط/فبراير 2005

تلقت منظمة الصحة العالمية اعتباراً من 9 شباط/ فبراير تقارير أفادت بدخول 178 شخصاً المستشفى لإصابتهم بعدوى الدنك، وبحدوث 16 حالة وفاة (نسبة الإماتة بين الحالات 9%). وظهرت على أكثر من 70% من الحالات الـ 178 أعراض سريرية تتوافق مع حمى الدنك النزفية، وشخصت الحالات الباقية على أنها حالات مشتبه فيها من حالات حمى الدنك وذلك باستخدام تعاريف المنظمة القياسية للحالات. والمناطق التي أفادت عن حالات حمى الدنك/ حمى الدنك النزفية هي بوكو، ديلي، ليكيسا، ماليانا، ماناتوتو وأغلبها من ديلي.

وقد دأبت المنظمة على توفير الدعم والتدريب الموقعي في مجال التدبير العلاجي لحالات حمى الدنك النزفية، للأطباء والممرضين في المستشفى الوطني في ديلي، فنظمت حلقة دراسية شارك فيها 67 طبيباً وممرضاً من جميع مستشفيات تيمور- لستي. وبهذه المساعدة من المنظمة ومن موظفي المراكز المتعاونة مع المنظمة للتدبير العلاجي لحالات حمى الدنك/ حمى الدنك النزفية، في تايلند، معهد الملكة سيريكيت الوطني لصحة الطفل، تناقصت معدلات حالات الإماتة في المستشفى الوطني.

كما قدمت المنظمة مساعدتها إلى وزارة الصحة وذلك بتوفير البيانات الوبائية اللازمة لتحديد المناطق المستهدفة لإجراء عمليات الرش فيها؛ ونظمت دورات تدريبية للمشرفين والقائمين بعمليات الرش في ديلي؛ ووفرت أجهزة الحماية الشخصية لهم. ويتوقع أن تصل مواد إضافية لإبادة الحشرات واليرقات إلى ديلي في الأسبوع المقبل.

كما تقوم وزارة الصحة، بمساعدة من المنظمة، بوضع استراتيجيات لتعزيز الصحة بقصد توعية السكان بالمرض والوقاية منه.

شارك