الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

المرض الناجم عن فيروس ماربورغ في أنغولا- آخر التطورات/6


4 نيسان/أبريل 2005

أبلغت وزارة الصحة الأنغولية، اعتباراً من 2 نيسان/أبريل، عن 163 حالة من حالات الحمى النزفية الناجمة عن فيروس ماربورغ. وقد أدّت 150 حالة، من مجموع تلك الحالات إلى الوفاة. وتم الكشف عن الحالات المذكورة في مقاطعات أويج ولواندا وكابيندا ومالانج وكوانزا نورتي. وتظل مقاطعة أويج مركز اندلاع الفاشية. ويبدو أن جميع الحالات التي تم الكشف عنها حتى اليوم في المقاطعات الأخرى ظهرت أصلاً في مقاطعة أويج.

وتواصل خمس فرق ترصد متنقلة في مقاطعة أويج التحري عن الإشاعات الزاعمة بوجود حالات إضافية. وتجري الآن متابعة ما يزيد على 100 شخص ممن تبيّنت مخالطتهم للحالات المذكورة.

وتعمل منظمة الصحة العالمية مع وزارة الصحة بغية وضع الصيغة النهائية لخطة وطنية ترمي إلى مكافحة الفاشية وتشمل مواصلة تقديم الدعم في المجالين التقني والتشغيلي من قبل المنظمة والأعضاء الدوليين في الشبكة العالمية للإنذار بحدوث الفاشيات والاستجابة لمقتضياتها. وتتوقع المنظمة أن تنفيذ تلك الخطة سيستلزم مساعدة كبيرة من قبل المجتمع الدولي.

شارك