الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

أنفلونزا الطيور- الوضع السائد في تايلند- آخر التطورات/35

20 تشرين الأول/أكتوبر 2005

أكّدت وزارة الصحة العمومية التايلندية اليوم حدوث الحالة الأولى من حالات العدوى البشرية الناجمة عن فيروس H5N1 المسبّب لأنفلونزا الطيور منذ 8 تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي. والمصاب رجل يبلغ من العمر 48 عاماً من مقاطعة كانشانابوري. وقد ظهرت عليه الأعراض في 13 تشرين الأول/أكتوبر وأُحيل إلى المستشفى في 17 من الشهر ذاته وتوفي في 19 من الشهر نفسه.

وعزت السلطات إصابة ذلك الرجل إلى مخالطته دواجن مريضة عن كثب أثناء ذبحها. وتم الإبلاغ في مطلع هذا الشهر عن حدوث فاشيات لدى الدواجن في عدة قرى تابعة لمقاطعة كانشانابوري.

وسيتم إرسال عيّنات مستمدة من الرجل المذكور إلى مختبر منظمة الصحة العالمية المرجعي لإجراء المزيد من التحاليل.

وقد ظهرت أعراض تنفسية على ابن ذلك الرجل البالغ من العمر 7 أعوام في 16 تشرين الأول/أكتوبر. فقد ساعد الطفل أباه على نزع ريش الطيور المريضة. والصبي موجود حالياً في المستشفى ويُنتظر صدور نتائج الاختبارات التي أُجريت عليه.

ومنذ اندلاع الفاشيات في آسيا أكّدت تايلند حدوث 18 حالة أدّت 13 حالة منها إلى الوفاة.

شارك