الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

أنفلونزا الطيور - الوضع السائد في الصين - آخر التطورات/42

24 تشرين الثاني/نوفمبر 2005

أكّدت وزارة الصحة الصينية حدوث حالة أخرى من حالات العدوى البشرية الناجمة عن فيروس H5N1 المسبّب لأنفلونزا الطيور. وتتعلّق تلك الحالة، التي أدّت إلى الوفاة، بامرأة تبلغ من العمر 35 عاماً كانت تعمل مزارعة في مقاطعة آنهوي الواقعة جنوب شرق البلد. وقد ظهرت عليها الأعراض في 11 تشرين الثاني/نوفمبر وأُدخلت المستشفى في 15 من الشهر ذاته وتوفيت بعد ذلك بأسبوع.

وتلك هي الحالة الثالثة المؤكّدة مختبرياً التي يُبلّغ عنها في الصين وثاني حالة تحدث في مقاطعة آنهوي. وأدّت حالتان اثنتان، من مجموع الحالات الثلاث، إلى الوفاة.

ودعت وزارة الصحة الصينية منظمة الصحة العالمية إلى المشاركة في بعثة مشتركة إلى مقاطعة آنهوي. وستقوم تلك البعثة باستعراض النتائج المختبرية وتحرّي جميع حالات التعرّض للحالتين المذكورتين.

ومنذ منتصف تشرين الأول/أكتوبر أبلغت الصين عن عودة ظهور فاشيات لدى الدواجن في أنحاء شتى من البلد.

شارك