الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

إنفلونزا الطيور - الوضع السائد في إندونيسيا - آخر التطورات/22

14 تموز/يوليو 2006

أكّدت وزارة الصحة الإندونيسية حدوث الحالة الثالثة والخمسين في البلد من حالات العدوى البشرية الناجمة عن الفيروس H5N1 المسبّب لإنفلونزا الطيور.

وتتعلّق الحالة بطفلة في الثالثة من عمرها من إحدى ضواحي مدينة جاكرتا. وقد ظهرت عليها أعراض المرض في 23 حزيران/يونيو وأُدخلت المستشفى في 5 تموز/يوليو وتوفيت في اليوم التالي. وأكّدت التحاليل المختبرية وجود الفيروسH5N1 المسبّب لإنفلونزا الطيور في العيّنات التي جُمعت من تلك الطفلة.

وخلصت التحريات إلى أنّ الطفلة المذكورة ناولت طيور دجاج نافقة قرب مكان إقامتها للتخلّص منها، وذلك قبل ظهور الأعراض عليها بيومين. وتبيّن من تحليل عيّنات دجاج المنطقة إصابة تلك الطيور بالفيروس H5N1. ولم تعثر التحريات على أيّة حالات أخرى تشبه مرض الإنفلونزا، ويجري الآن رصد المخالطين الحميمين.

ومن أصل مجموع الحالات المؤكّدة في إندونيسيا حتى الآن والبالغ عددها 53 حالة، أدّت 41 حالة إلى الوفاة.

شارك