الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الحمى الصفراء في ليبيريا

أبلغت وزارة الصحة الليبيرية عن حدوث حالة مشتبه فيها وحالة مؤكّدة مختبرياً من الحمى الصفراء في بلدة زيوتيو الواقعة في منطقة تابيتا بمقاطعة نيمبا. وتتعلّق الحالة المؤكّدة برجل يبلغ من العمر 32 عاماً قضى نحبه جرّاء المرض، أمّا المصاب بالحالة المشتبه فيها فقد شُفي من مرضه.

وتم تأكيد الحمى الصفراء من قبل المختبر الوطني بمونروفيا ومعهد باستور الكائن في داكار بالسنغال، الذي يؤدي دور المختبر المرجعي الإقليمي والمركز المتعاون مع منظمة الصحة العالمية في مجال الحمى الصفراء. وتم، في الفترة بين 4 و7 نيسان/أبريل، الاضطلاع بعملية مشتركة بين وزارة الصحة ومكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي بغرض تحرّي فاشية الحمى الصفراء.

وتعتزم وزارة الصحة، بفضل المساعدة التقنية التي تقدمها منظمة الصحة العالمية، شنّ حملة تطعيم جموعية بغية التصدي للفاشية في المناطق الموبوءة والمناطق المجاورة لها وذلك اعتباراً من 25 نيسان/أبريل. وقد وجهت الوزارة طلباً إلى فريق التنسيق الدولي المعني بتوفير اللقاح لمكافحة الحمى الصفراء تلتمس فيه منه تزويدها بما يلزم من لقاحات من المخزون العالمي لحالات الطوارئ الذي يديره. والجدير بالذكر أنّ التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتمنيع هو الذي يتولى تمويل المخزون المخصّص لحالات الطوارئ المتعلقة بالحمى الصفراء، بينما يتولى فريق التنسيق الدولي المذكور إدارته. ويضمّ ذلك الفريق ممثّلين من اليونيسيف ومنظمة أطباء بلا حدود والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ومنظمة الصحة العالمية، التي تؤدي دور أمانته.

وسيتم تغطية التكاليف التشغيلية لتلك الحملة بدعم مالي من مبادرة الحمى الصفراء، ومكتب المعونة الإنسانية التابع للمفوضية الأوروبية، وحكومة ليبيريا.

شارك