الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

حمى الصادع في مدغشقر

أبلغت وزارة الصحة بمدغشقر، حتى 17 نيسان/أبريل 2008، عن حدوث 418 حالة مشتبه فيها من حالات حمى الصادع أدّت 17 حالة منها إلى الوفاة (معدل إماتة الحالات: 4%) وذلك في مناطق ألاوترا مانغورو وأنالامانغا وإيتازي وفاكيناكاراترا وأنوزي.

وتم، مختبرياً، تأكيد العدوى بفيروس حمى الصادع لدى 59 حالة بشرية من قبل معهد باستور الكائن بمدغشقر، وهو المركز المتعاون مع منظمة الصحة العالمية في مجال أنواع الحمى النزفية الفيروسية وأحد شركاء الشبكة العالمية للإنذار بحدوث الفاشيات ومواجهتها.

وقد أنشأت وزارة الصحة بمدغشقر لجنة مشتركة بين الوزارات بغرض مراقبة أنشطة التصدي للفاشية. ومن تدابير المكافحة التي تم تنفيذها التدبير العلاجي للحالات والترصد والتعبئة الاجتماعية وتوفير الأدوية والوقاية وتعزيز أنشطة مكافحة العدوى في المستشفيات.

وقد أبلغت وزارة الشؤون الزراعية المنظمة العالمية لصحة الحيوان، في 9 نيسان/أبريل، عن تفشي حمى الصادع بين الحيوانات. وقد طلبت وزارة الصحة ووزارة الشؤون الزراعية إلى منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة والمنظمة العالمية لصحة الحيوان إيفاد بعثة مشتركة بينها لدعم جهود التصدي للفاشية.

شارك