الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الكوليرا في باكستان

في 12 تشرين الأوّل/أكتوبر، أعلنت وزارة الصحة في باكستان أنّ البلد شهد وقوع 99 حالة مؤكّدة مختبرياً من حالات الكوليرا الناجمة عن الضمة الكوليرية. وتم تأكيد تلك الحالات من قبل المعهد الوطني للصحة منذ بداية الفيضانات وحتى 30 أيلول/سبتمبر 2010. وقد أُبلغ عن حدوث تلك الحالات بشكل عشوائي في منطقة جغرافية واسعة بأقاليم السند وبونجاب وخيبر باختونخوا التي تضرّرت من الفيضانات.

وتعمل وزارة الصحة في باكستان، بتعاون وثيق مع منظمة الصحة العالمية وغيرها من الشركاء المحليين والدوليين، من أجل توقي فاشيات جميع الأمراض المحتملة، بما في ذلك الكوليرا، وعلاج المصابين بها. وقد تم إنشاء أكثر من 60 مركزاً من مراكز علاج أمراض الإسهال في أشدّ مناطق البلد تضرّراً والبالغ عددها 46 منطقة، وهي الآن إمّا في طور التشغيل أو أنّها ستبدأ العمل في القريب.

والجدير بالذكر أنّ أمراض الإسهال، بما في ذلك الكوليرا، من أكثر الأمراض المبلّغ عنها في كثير من الأماكن التي تضرّرت من كارثة الفيضانات التي ألمّت بالبلد في الآونة الأخيرة.

لمزيد من المعلومات:

شارك