الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الكوليرا في هايتي- التحديث 3

في 16 تشرين الثاني/نوفمبر، أفادت وزارة الصحة العمومية والسكان في هايتي بأنّ البلد شهد، إجمالاً حتى 14 تشرين الثاني/نوفمبر، وقوع 17418 حالة منها 1065 حالة وفاة في سبع دوائر. والدوائر التي أبلغت عن الحالات هي أرتيبونيت والدائرة الوسطى والدائرة الشمالية والدائرة الشمالية الغربية والدائرة الشمالية الشرقية والدائرة الغربية والدائرة الجنوبية.

والملاحظ، في مدينة بورت أو برنس، أنّ البلديات التي أبلغت عن زيادة أعداد الحالات هي كارفور وسيتي سولاي وديلماس وكينسكوف وبوتيون فيل وتابار. والجدير بالذكر أنّ زيادة عدد الحالات في سيتي سولاي تثير القلق بوجه خاص بسبب اكتظاظ الناس وتدني وسائل الإصحاح وانعدام فرص الحصول على المياه الصالحة للشرب.

وفي 16 تشرين الثاني/نوفمبر، سجّلت الجمهورية الدومينيكية وقوع أوّل حالة من حالات الكوليرا في أراضيها، علماً بأنّ تلك الحالة ألمّت بشاب يبلغ من العمر 32 سنة عاد من هايتي.

استجابة مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي للأمريكتين

قامت حكومة هايتي بإنشاء مركز للاستجابة الطارئة في القصر الرئاسي من أجل تحسين تنسيق الاستجابة الوطنية لمقتضيات فاشية الكوليرا. ويضمّ المركز الوزارات الرئيسية، بما في ذلك الاتصالات، والصحة، والمالية، والهيئة الهايتية المعنية بشؤون المياه والإصحاح، وممثّلين عن وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الثنائية. والغرض من ذلك هو تبسيط الأنشطة والمعلومات لضمان استجابة متعدّدة القطاعات.

ويواصل مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي للأمريكتين والشركاء في الميدان الصحي، بما في ذلك الشبكة العالمية للإنذار بحدوث الفاشيات ومواجهتها، تقديم الدعم اللازم لوزارة الصحة العمومية والسكان لتمكينها من إنشاء مراكز لعلاج الكوليرا، ووحدات علاج الكوليرا على صعيد المستشفيات للتمكّن من فرز وإحالة المصابين بحالات وخيمة إلى المراكز المذكورة، وتعزيز وحدات الرعاية الصحية الأوّلية لتمكينها من توفير خدمات الإمهاء الفموي للحالات الأقلّ وخامة. ويجري تدريب عاملي المستشفيات والعاملين الصحيين على تقنيات التدبير العلاجي السريري، ودفن الجثث، والاضطلاع بأنشطة التوعية العامة والتعبئة الاجتماعية. وتشمل الإمدادات التي تم توزيعها على المرافق الصحية والشركاء في المجال الصحي إمدادات طبية للتصدي للفاشية، ومستلزمات علاج الإسهال، وأقراص تصفية المياه، وأكياساً من محلول رينغر اللاكتاتي، وأملاح الإمهاء الفموي، وسوائل وريدية، وقثاطير، والكلور المحبحب، ومستلزمات لوجيستيات المياه والإصحاح التي تضمّ دلاءً ومضخات الرشّ وقفازات وإمدادات أخرى.

كما يعمل مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي للأمريكتين مع وزارة الصحة في الجمهورية الدومينيكية على التأهّب لمواجهة فاشية الكوليرا. وهناك فريق من الخبراء في مجالات التدبير العلاجي للحالات والوبائيات والمختبرات/المكروبيولوجيا والإبلاغ عن المخاطر يعمل حالياً مع النظراء الوطنيين في عدد من الميادين، بما في ذلك تنقيح وتحديث إجراءات العمل المعيارية الخاصة بترصد الحالات وتحرّيها والكشف عنها وتشخيصها وعلاجها؛ والإبلاغ عن المخاطر؛ وتعزيز قدرة البلد على ضمان فرص الحصول على مياه الشرب النقية وطرح النفايات بطرق مأمونة.

توصية

لا توصي منظمة الصحة العالمية بفرض أيّة قيود على حركة السفر والتجارة على الصعيد الدولي بسبب فاشية الكوليرا التي تشهدها هايتي. ولمزيد من المعلومات الرجاء الاطلاع على "بيان منظمة الصحة العالمية الخاص بحركة السفر والتجارة على الصعيد الدولي في اتجاه البلدان التي تشهد وقوع فاشيات من الكوليرا وانطلاقاً منها"، الوارد أدناه.

لمزيد من المعلومات

شارك