الإنذار و الاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

ثبوت فيروس شلل الأطفال البري في الصين

أبلغت وزارة الصحة الصينية منظمة الصحة العالمية بأنّه تم عزل فيروس شلل الأطفال البري من النمط 1 من أربعة أطفال صغار تتراوح أعمارهم بين أربعة أشهر وعامين ظهرت عليهم أعراض الشلل في الفترة بين 3 و27 تموز/يوليو 2011. وجميع أولئك الأطفال الأربعة هم من دائرة هيتيان التابعة لمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم بالصين. وتبيّن من اختبار التسلسل الجيني الذي أُجري على الفيروسات المعزولة أنّ تلك الفيروسات مرتبطة من الناحية الجينية بفيروسات تدور حالياً في باكستان. وتم الإبلاغ عن حدوث آخر حالة من حالات فيروس شلل الأطفال البري في الصين في عام 1999، وذلك بسبب وفود الفيروس إلى البلد من الهند. أمّا آخر حالة من حالات شلل الأطفال الواطنة التي شهدتها الصين فقد حدثت في عام 1994.

وتم إرسال فريق وطني يضمّ أطباء وخبراء في مجال المختبرات وأخصائيين في مجال الوبائيات وخبراء في ميدان الصحة العمومية إلى المنطقة المتضرّرة للمساعدة في أنشطة التحري وتخطيط عملية الاستجابة، وسيدعم ذلك الفريق خبراء دوليون، حسب الاقتضاء. وتقوم السلطات الصحية العمومية التابعة للحكومة الوطنية وتلك التابعة لمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم فضلاً عن السلطات الصحية العمومية المحلية بتحريات وبائية، بما في ذلك جمع عيّنات البراز من المخالطين وتقييم نسبة التغطية بخدمات التطعيم.

وتعتزم وزارة الصحة، في إطار الاستجابة الأولية، تنظيم حملة تطعيم في أوائل أيلول/سبتمبر بغرض تمنيع 3.8 مليون طفل دون سن 15 عاماً في المنطقة الرئيسية المتضرّرة من الفاشية، وتمنيع الأطفال دون سن الخامسة في مناطق فرعية أخرى تابعة لمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية. وسيتم تحديث هذا الموقع الإلكتروني عند توافر المزيد من المعلومات في هذا الشأن.

شارك