الإنذار والاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

العدوى بفيروس كورونا المستجد – تحديث

أبلغت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية منظمة الصحة العالمية بحالات إضافية من العدوى بفيروس كورونا الجديد، وأن مريضين قد ماتا في 3 أيار / مايو 2013، وأن الثالث لا يزال يمر بمرحلة حرجة

وتواصل منظمة الصحة العالمية رصدها الدقيق والوثيق للأوضاع. فمنذ بداية أيار / مايو 2012 وحتى هذا التاريخ فقد تلقت منظمة الصحة العالمية بلاغات عن 13 حالة عدوى بهذه الفاشية مات منها 7، ومن بين الحالات الثلاث عشرة كان 10 منها رجال و 3 نساء، وكان المجال العمري للمرضى يتراوح بين 24 و 94 عاماً.

ومنذ أيلول / سبتمبر 2012 وحتى هذا التاريخ فقد تلقت منظمة الصحة العالمية بلاغات عن حالات العدوى بفيروس كورونا الجديد مؤكدة مختبرياً بلغ مجموعها في العالم 30 حالة، انتهى 18 حالة منها بالوفاة.

وتشجع المنظمة بناءً على الوضع الحالي والمعلومات المتاحة جميع الدول الأعضاء على مواصلة جهودها لترصد حالات العدوى التنفسية الحادة الوخيمة وتوخي الدقة في استعراض أي أنماط غير عادية. وتعمل المنظمة حالياً مع الخبراء الدوليين والبلدان التي بُلّغ عن ظهور حالات فيها لتقييم الوضع واستعراض التوصيات للترصد والرصد.

وتذكَّر كل الدول الأعضاء بتقييم أي حالة جديدة للعدوى بالفيروس التاجي الجديد وإخطار المنظمة بها على وجه السرعة إضافة إلى المعلومات عن حالات التعرض المحتملة التي قد تؤدي إلى العدوى ووصف للمسار السريري.

ولا توصي المنظمة بإجراء عمليات تحرّ خاصة في نقاط الدخول فيما يخص هذا الحدث أو بتطبيق أي قيود على السفر أو التجارة.

وتظل المنظمة ترصد الوضع عن كثب.

شارك