الإنذار والاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

العدوى البشرية بفيروس إنفلونزا الطيورA (H7N9) – آخر المعلومات

– لقد أبلغت لجنة الصحة وتنظيم الأسرة الوطنية في الصين منظمةَ الصحة العالمية عن اكتشافها بأثر رجعي لحالة إضافية من حالات العدوى البشرية بفيروس إنفلونزا الطيور A ((H7N9 مؤكَّدة مختبرياً.

المريض طفل يبلغ من العمر 15 عاماً أُبلغ عنه من جيانغسو، أصيب بالمرض في 25 نيسان/أبريل من عام 2013 وأُدخل المستشفى في 26 نيسان/أبريل من عام 2013. وقد تعافى وخرج من المستشفى في 2 أيار/مايو من عام 2013. وكانت نتائج التشخيص الجزيئي إيجابية لفيروس الإنفلونزا الموسمية H3N2 وفيروس إنفلونزا الطيور H7N9. وفي 1 تموز/يوليو قامت الإدارة الصحية لمقاطعة جيانغسو باستشارة خبراء على الصعيد الوطني وعلى صعيد المقاطعة بشأن التشخيص.

لقد تم - حتى الآن - إبلاغ منظمة الصحة العالمية عما مجموعة 133 حالة مؤكدة مختبرياً؛ مشتملة على 43 حالة وفاة.

السلطات في المواقع المصابة مستمرة في الحفاظ على الترصد، والاستقصاءات الوبائية، وتتبع المخالطين، والتدبير السريري، والفحوص المختبرية، وتبادل العينات، إضافة إلى تدابير الوقاية والمكافحة.

لا يوجد أدلة حتى الآن على حدوث سريان مطرد من إنسان إلى إنسان.

إلى أن يتم التعرف على مصدر العدوى ومكافحته، فمن المتوقع أن يكون هناك المزيد من حالات العدوى البشرية بهذا الفيروس.

لا تنصح منظمة الصحة العالمية بإجراء تحريات خاصة في نقاط الدخول فيما يتعلق بهذه الحالة، ولا توصي حالياً بأية قيود على السفر أو التجارة.

وتواصل منظمة الصحة العالمية العمل مع الدول الأعضاء والشركاء الدوليين على رصد الوضع. وسوف تقدم منظمة الصحة العالمية معلومات جديدة بحسب تطور الوضع.

شارك