الإنذار والاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

العدوى البشرية بفيروس أنفلونزا الطيور (A(H7N9 – المعلومات المستجدة

أخبار عن فاشيات الأمراض
27 حزيران/يونيو 2014

في 22 و23 و25 نيسان/ أبريل 2014 أبلغت مراكز تايبيه لمكافحة الأمراض عن حالتين أخريين مؤكدتين مختبرياً للعدوى البشرية بفيروس أنفلونزا الطيور من النمط A(H7N9). وهما الحالتان الثالثة والرابعة للعدوى البشرية بفيروس أنفلونزا الطيور من النمط A(H7N9) اللتان تبلغ عنهما مراكز تايبيه لمكافحة الأمراض.

وفيما يلي التفاصيل الخاصة بهذه الحالات:

الحالة التي تم الإبلاغ عنها في 22 نيسان/ أبريل 2014 امرأة تبلغ من العمر 44 سنة من نانجينغ بمقاطعة غيانغسو في الصين، وسافرت إلى تايبيه ضمن فوج سياحي يضم 33 فرداً. وأصيبت بالاعتلال في 12 نيسان/ أبريل، وذهبت إلى مستشفى محلي في نانجينغ. وكانت المريضة تعاني أصلاً من حالة مرضية. وبالرغم من أنها كانت تعاني من ضعف عام وفقدان للشهية سافرت إلى تايبيه ضمن الفوج السياحي في 17 نيسان/ أبريل. ودخلت أحد مستشفيات تايبيه في 19 نيسان/ أبريل ثم نُقلت إلى أحد المراكز الطبية في 20 نيسان/ أبريل. وتم تأكيد حالتها مختبرياً في 22 نيسان/ أبريل.

وخلال الأسبوع السابق لظهور أعراض المرض عليها اشترت دجاجة مقتولة في المجزر ومطهية من إحدى الأسواق التقليدية للمنتجات الطازجة في الصين القارية.

وحصلت مراكز تايبيه لمكافحة الأمراض على قائمة بأعضاء الفوج السياحي الآخرين في 22 نيسان/ أبريل، وعاد الفوج السياحي إلى منشئه في 24 نيسان/ أبريل، و في 23 نيسان/ أبريل أصيب بالحمى أحد أعضاء الفوج.

الحالة التي تم الإبلاغ عنها في 25 نيسان/ أبريل رجل يبلغ من العمر 39 سنة، سافر مراراً وتكراراً عبر مضيق تايوان. وأصيب بالاعتلال في 19 نيسان/ أبريل وعولج في المستشفى في 23 نيسان/ أبريل. وتم تأكيد حالته مختبرياً في 25 نيسان/ أبريل. وقد زار المريض بيجينغ وغيانغسو في الفترة من 31 آذار/ مارس إلى 19 نيسان/ أبريل. ونفى أن يكون قد تعرض للدواجن أو للأسواق التقليدية للمنتجات الطازجة أثناء وجوده في الصين القارية.

واتخذت مراكز تايبيه لمكافحة الأمراض التدابير التالية:

  • التقصي الوبائي وتتبع المخالطين القريبين ووضعهم تحت الملاحظة الطبية.
  • تعزيز ترصد الالتهاب الرئوي المجهول الأسباب، والترصد الروتيني الخافر للأنفلونزا، وكذلك الترصد الفيروسي لنزلات البرد وأنفلونزا الطيور.
  • تم إرسال قائمة أعضاء الفوج السياحي ذي الصلة بالحالة التي أُبلغ عنها في 22 نيسان/ أبريل إلى اللجنة الوطنية للصحة وتنظيم الأسرة في الصين من أجل مواصلة التقصي. وأرسل سجل سفر الحالة التي تم الإبلاغ عنها في 25 نيسان/ أبريل إلى اللجنة الوطنية للصحة وتنظيم الأسرة في الصين من أجل مواصلة التقصي.
شارك