المكتبة الإلكترونية للبيِّنات حول إجراءات التغذية

الرعاية التغذوية للبالغين المصابين بالسل الفعَّال

السل مرض مُعدٍ يرتبط بالفقر ونقص التغذية وضعف الوظيفة المناعية. ولا تظهر أعراض السل على معظم المصابين بالعدوى، إلا أن هناك 5-10 % يصابون بالسل الفعَّال، حيث لا يستطيع النظام المناعي احتواء المرض وتظهر مجموعة من الأعراض.

وغالباً ما يعاني المصابون بالسُل الفعّال من سوء التغذية الوخيم ونقص المغذيات الزهيدة المقدار إلى جانب فقدان الوزن وتراجع الشهية. ويُزيد سوء التغذية من مخاطر الانتقال من مرحلة عدوى السل إلى مرض السل الفعَّال. ويشار إلى أن انعدام الأمن الغذائي وفيروس العوز المناعي البشري والحالة التغذوية العامة السيئة للسكان من العوامل المهمة التي تزيد من العبء العالمي الناجم عن مرض السل.

يجب أن يشتمل علاج السل والرعاية على الاستشارات والدعم فيما يتعلق بالتقييم التغذوي المتكامل طوال فترة المرض.

وثائق منظمة الصحة العالمية


الرعاية والدعم التغذوي للمرضى المصابين بالسل
الحالة: الدلائل الإرشادية (المبادئ التوجيهية) قيد الإعداد
سنة النشر: مُتوقع النشر عام 2012

البيِّنات


مراجعة أجرتها مؤسسة كوكرين
الدراسات السريرية
شارك

ﺂﺧﺭ ﺖﺣﺪﻴﺛ:

2 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 14:15 CET

تدخل من الفئة الثانية

هي تدخلات أجريت عليها بحوث مُوسَّعة لكن لا توجد بشأنها دلائل إرشادية (مبادئ توجيهية) حديثة أقرَّتها لجنة مراجعة الدلائل الإرشادية (المبادئ التوجيهية) بمنظمة الصحة العالمية