الأيدز والعدوى بفيروسه

ماذا عن صحة العالم الذي تعيشون فيه؟

Michael Jensen

"إنّ الأيدز [...] بصدد تدمير أسر بأكملها في جميع أرجاء العالم" -- ميمي، بوتان

"كان ينبغي إيلاء المزيد من الاهتمام للأيدز والعدوى بفيروسه، ذلك أنّ هذا الداء يصيب النساء الفقيرات بصورة متفاوتة" -- كندا

تشير نتائج استطلاع الرأي إلى أنّ مسألة الأيدز والعدوى بفيروسه تحتل المرتبة الثانية ضمن أهمّ القضايا الصحية على الصعيد العالمي. فقد شهد عام 2005 إصابة خمسة ملايين شخص بفيروس الأيدز ووفاة أكثر من ثلاثة ملايين جرّاء إصابتهم بأمراض ذات صلة بهذا المرض. ويفيد "التقرير الخاص بأحدث التطورات في مجال وباء الأيدز خلال عام 2005" إلى أنّ معدّلات انتقال الفيروس لا تزال في ارتفاع. كما أنّ الأيدز بصدد تدمير مجتمعات واقتصادات بأكملها، وبخاصة في البلدان حيث تصيب العدوى واحداً من أصل اثنين أو ثلاثة بالغين.

وتعاونت منظمة الصحة العالمية، خلال عام 2005، مع البلدان من أجل الحيلولة دون إصابة الناس بفيروس الأيدز وإتاحة العلاج لمرضى الأيدز وتوفير أفضل خدمات الرعاية للمتعايشين مع المرض وأسرهم.

روابط ذات صلة

شارك