استعراض للقضايا الصحية الرئيسية لعام 2010

كانون الأوّل/ديسمبر 2010

WHO/PAHO/Harold Ruiz

لقد كان عام 2010 حافلا بالتحديات الصحية العمومية الناجمة عن سلسلة من الكوارث الطبيعية. ولكنّه كان أيضاً سنة مكّن فيها التعاون الطويل الأجل من إتاحة لقاح للتخلّص من إحدى أكبر المشكلات الصحية التي تواجهها أفريقيا.

وبدأ العام بنبأ الزلزال الذي دمّر هايتي. وتولت منظمة الصحة العالمية قيادة عملية الاستجابة الصحية، بالتعاون مع السلطات المحلية ووكالات الأمم المتحدة والشركاء في المجال الإنساني، من أجل التصدي لتلك الطارئة. وعندما اندلعت فاشية من فاشيات الكوليرا في هايتي في أواخر العام، بادرت منظمة الصحة العالمية، مرّة أخرى، إلى تكثيف أنشطتها من أجل مواجهتها. كما شهد عام 2010 اكتساح فيضانات عارمة لمناطق واسعة في باكستان، حيث قامت المنظمة والهيئات الشريكة معها في الميدان الصحي بتوفير ما يكفي من الأدوية لتغطية الاحتياجات الصحية الأساسية لنحو 6.7 مليون نسمة.

كما شهد عام 2010 إحراز تقدم مطرد - ولكن هش - نحو بلوغ المرامي الإنمائية للألفية المتعلقة بالصحة. وعقب جائحة عام 2009، قطع الفيروس H1N1 مساره إلى حدّ كبير ودخل بحلول آب/أغسطس 2010 مرحلة ما بعد الجائحة. وانتهى عام 2010 بأخبار واعدة تفيد باستحداث لقاح جديد وناجع وميسور التكلفة لمكافحة التهاب السحايا الذي يتهدّد أرواح وصحة أكثر من 450 مليون نسمة في المنطقة الأفريقية.

ويعرض هذا المقال المصور مجموعة مختارة من القضايا الصحية الرئيسية في عام 2010.

مقال مصور

حملات منظمة الصحة العالمية

مصادر