ما هي الدودة الغينية؟ وهل هي دودة حقيقية؟

سؤال وجواب
28 أيلول/سبتمبر 2011

سؤال: ما هي الدودة الغينية؟ وهل هي دودة حقيقية؟

جواب: الدودة الغينية هي بالفعل دودة حقيقية. وهي دودة ممسودة كبيرة، اسمها التنينة المدينية، تدخل الجسم عن طريق شرب الماء الملوث. وتُعرف الحالة باسم داء التنينات أو داء الدودة الغينية. وتسبب الدودة في نهاية المطاف عدوى مُضعِفة ومؤلمة تبدأ بنَفْطَةُ، عادة على الساق. وقد يعاني الشخص، حوالي وقت بزوغها، من الحكة والحمى والتورّم والألم الشديد والشعور بالالتهاب.

وفي كثير من الأحيان، يحاول الأشخاص الذين يصابون بالعدوى تخفيف الألم عن طريق غمر الجزء المصاب في الماء. وإذا حدث الغمر في مصادر مياه مفتوحة، كالبرك والآبار المدرجة الضحلة، فإن الدودة تبزغ وتُطلق آلاف اليرقات. ويبتلع اليرقة برغوث الماء (وحيد العين) حيث تنمو وتُصبح معدية في غضون أسبوعين. وعندما يشرب شخص الماء، فإن حموضة المعدة تقتل وحيد العين ومن ثم تتحرر اليرقة وتخترق جدار الأمعاء. وبعد سنة تقريبا، تتكون نفطة وتبزغ الدودة البالغة، وقد أصبح طولها مترا واحدا، وتتكرر دورة الحياة.

في أوائل القرن العشرين، كان داء الدودة الغينية منتشرا في العديد من دول أفريقيا وآسيا. ومن بين 20 بلدا كان الداء متوطنا فيها على الصعيد العالمي في أوائل الثمانينيات، لم يعد هناك في الوقت الراهن سوى أربعة بلدان – تقع كلها في القارة الأفريقية – تُبلّغ عن حالات، علما بأن أكبر عدد (98%) من حالات انتقال الدودة الغينية تحدث في جنوب السودان الذي استقل مؤخرا.

شارك