الجندر والمرأة والصحة

من نحن

نحن ندعو إلى تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة في المجال الصحي في جميع أنحاء العالم.

ما هو عملنا

تسعى إدارة الجندر والمرأة والصحة إلى استرعاء الانتباه إلى طرق تأثير العوامل البيولوجية والاجتماعية الثقافية في صحة الرجال والنساء والصبيان والبنات.

تسعى إدارة الجندر والمرأة والصحة إلى زيادة حجم المعارف وتعزيز استجابة القطاع الصحي بجمع البيّنات ووضع القواعد والمعايير لإدراج مسألة الجندر في السياسات والبرامج الصحية وتعزيز القدرات والمشاركة في أنشطة الدعوة الرامية إلى تحديد طريقة تأثير الجندر والفوارق القائمة بين الجنسين في الصحة.

تركّز إدارة الجندر والمرأة والصحة على طرق تأثير مسألة الجندر، بوصفها إحدى الأسس الاجتماعية، في صحة الرجال والنساء على حد سواء. غير أنّنا نعي أيضاً أنّ الفوارق القائمة بين الجنسين تفرض عبئاً أفدح على صحة النساء بسبب ما يعانينه من تمييز في جميع الثقافات تقريباً. فتلك الفوارق تسهم في تفاقم ما يخلّفه الفقر ونقص التعليم من آثار ضارّة على صحة النساء، ممّا يحول دون حصول الملايين منهن في جميع أنحاء العالم على خدمات الرعاية الصحية وبلوغهن أفضل مستوى صحي يمكن بلوغه.

الاستراتيجيات الرئيسية

  • زيادة حجم المعارف والبيّنات الخاصة بطرق تأثير الفوارق القائمة بين الجنسين في مشاكل وخدمات صحية محدّدة، فضلاً عن تلك المتعلقة يالاستجابات الناجحة؛
  • استحداث أدوات من أجل السعي، على الصعيدين الإقليمي والقطري، إلى تشجيع وتعزيز سياسات القطاع الصحي وتدخلاته وبرامجه التي تتناول، بشكل منهجي، الشواغل المتعلقة بمسألة الجندر، بما في ذلك العنف الممارس ضد الجنس الآخر.
  • تطوير المهارات وبناء القدرات، داخل منظمة الصحة العالمية وخارجها، من أجل تعزيز السياسات والبرامج التي تساعد النساء والرجال على اتباع أنماط حياة صحية والاستفادة من خدمات الرعاية الصحية؛
  • تحسين فهم الجمهور لقضايا الجندر ذات الصلة بالصحة باستحداث مواد وأنشطة دعوية؛
  • إذكاء الوعي وتقديم الدعم اللازم إلى الدول الأعضاء في المنظمة لتمكينها من تصميم وتعزيز السياسات والاستراتيجيات الصحية التي تراعي الفوارق القائمة بين الجنسين.

روابط ذات صلة

حملات منظمة الصحة العالمية

مصادر