الدكتورة كريستين كاسيبا-ساتا، سفيرة النوايا الحسنة لمكافحة العنف القائم على نوع الجنس

تم تعيين الدكتورة كريستين كاسيبا-ساتا سفيرة لمنظمة الصحة العالمية للنوايا الحسنة في مجال مكافحة العنف القائم على نوع الجنس من تشرين الأول/أكتوبر الأول لعام 2012 حتى تشرين الأول/أكتوبر من عام 2014.

الدكتورة كريستين مويلوا كاسيبا-ساتا – السيدة الأولى في زامبيا – هي واحدة من أكثر المتخصصين الزامبيين شهرة في مجال طب التوليد وطب النساء. وقد مارست عملها كطبيبة في المستشفى الجامعي التعليمي بلوساكا لأكثر من 25 عاماً، وحاضرت على مدى السنوات الـ 15 الماضية في كلية الطب بجامعة زامبيا – وهي كلية الطب الوحيدة في البلاد. والدكتورة كاسيبا-ساتا هي – أيضاً - الرئيس الحالي لمنتدى السيدات الأفريقيات الأُوَل ضد سرطان عنق الرحم وسرطان الثدي.

إن الدكتورة كاسيبا-ساتا لديها خبرة واسعة في مجال الصحة الجنسية والإنجابية؛ بدءاً من الأمراض المُعدية المنقولة جنسياً - بما في ذلك فيروس العوز المناعي البشري/الإيدز - إلى تنظيم الأسرة، والرعاية الشاملة للإجهاض، والملاريا أثناء الحمل، وطب التوليد الإسعافي، ورعاية الولدان.

وهي تلتزم بالدفاع عن تحسين صحة الأمهات والولدان، ومعالجة القضايا المتعلقة بالعنف القائم على نوع الجنس.

لقد قبلت الدكتورة كريستين كاسيبا-ساتا الدعوة من الدكتورة مارغريت تشان لتصبح سفيرة منظمة الصحة العالمية للنوايا الحسنة في مجال العنف القائم على نوع الجنس في تشرين الأول/أكتوبر من عام 2012.

ما تحتاج إلى معرفته حول السفر من وإلى البلدان المتضررة بالإيبولا

مصادر