تصريف الشؤون

رئيس المجلس التنفيذي

حصلت الدكتورة مريم شاكيلا على شهادة الدكتوراه من جامعة كرتين التكنولوجية في غرب أستراليا. وهي تشغل حالياً منصب وزير الصحة والشؤون الجنسانية، وتتكفل بمسؤولية ما يلي: الخدمات الصحية والوكالة الوطنية لمكافحة المخدرات والوكالة الوطنية للحماية الاجتماعية ومعالجة قضايا المساواة بين الجنسين والأسرة والمجتمع، فضلاً عن رعاية المصابين بالعجز والمسنين. وقبل أن تتقلد الدكتورة شاكيلا هذا المنصب الوزاري فقد شغلت منصب وزير البيئة والطاقة ومنصب القائم بأعمال وزير الشؤون الخارجية، وكذلك القائم بأعمال وزير الشؤون الجنسانية والأسرة وحقوق الإنسان. ولدى تقلدها لمنصب وزير البيئة فقد تولت إدارة وزارة كبيرة تضم قطاعات متنوعة، تشمل تغير المناخ والمياه والإصحاح والطاقة، بما فيها الطاقة المتجددة والبيئة، والتحدث كذلك عن القضايا ذات الصلة أمام المحافل الدولية. وتكفلّت أيضاً بمسؤولية إدارة وكالة حماية البيئة وهيئة شؤون الطاقة في ملديف وخدمات الأرصاد الجوية، إلى جانب مكتب شؤون المحيط الحيوي. وقبل أن تنضم الدكتورة شاكيلا إلى الميدان السياسي وتشغل منصب وزير في مجلس الوزراء فقد كان عملها محصوراً في القطاع الخاص تقريباً، إذ عملت في مجالات مختلفة، منها تدريس مختلف التخصصات على مستوى التعليم الابتدائي والثانوي وذاك العالي، وكذلك تطوير وإدارة مختلف الأعمال التجارية بصفتها الرئيس التنفيذي/ المدير/ المساهم في واحدة من الشركات التجارية الرائدة والأكثر تنوعاً في ملديف والتي تمثل واحدة من العلامات التجارية المعروفة عالمياً. وتلبيةً للحاجة إلى تحسين الرعاية الصحية المقدمة في مجال الولادة لمجتمع الدكتورة شاكيلا الذي يعيش على الجزر، فقد قامت شخصياً، بوصفها مالكة ومشغلة، بإنشاء مستشفى صغير متخصص يزوّد حتى يومنا هذا المجتمع بالخدمات بوصفه مؤسسة طبية ذائعة الصيت. كما شاركت في تصميم وتطوير وإدارة مجموعة من أفضل وأشهر المنتجعات والشقق الفاخرة التي حازت على جوائز في بلدها، إلى جانب دورها البارز في تحسين صورة السياحة في ملديف لنقلها إلى المستوى التالي. وبوصف الدكتورة شاكيلا من الشخصيات الأكاديمية فإن لديها أيضاً العديد من المطبوعات الصادرة باسمها.

شارك