الأيدز والعدوى بفيروسه

إتاحة العلاج للجميع بحلول عام 2010

تشير التقديرات إلى أنّ وباء الأيدز والعدوى بفيروسه أصاب 60 مليون نسمة منذ اكتشافه في عام 1981، وأنّ 20 مليون من أولئك المصابين قضوا نحبهم بسببه. ويفيد برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الأيدز بأنّ خدمات الوقاية الأساسية من فيروس الأيدز لا تُتاح إلاّ لخُمس الأشخاص المعرّضين لمخاطر الإصابة بذلك الفيروس. ولم يكن عدد المستفيدين من خدمات العلاج ذات الصلة، في منتصف عام 2006، يتجاوز 24% من مجموع المرضى.

وعقب الالتزام الذي أبداه أعضاء مجموعة الدول الصناعية الكبرى الثماني وأبداه، لاحقاً، رؤساء الدول والحكومات في مؤتمر القمة الذي عقدته الأمم المتحدة في عام 2005 ما فتئت أمانة برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الأيدز تشارك في مشاورات بغية تحديد مفهوم وإطار لإتاحة خدمات الوقاية والعلاج والرعاية فيما يخص الأيدز والعدوى بفيروسه للجميع بحلول عام 2010.

استراتيجية القطاع الصحي العالمية في مجال الأيدز والعدوى بفيروسه في الحقبة 2003-2007

عمدت جمعية الصحة العالمية، إدراكاً منها لضرورة تحديد وتعزيز الدور المنوط بالقطاع الصحي ضمن استجابة واسعة ومتعددة القطاعات لمقتضيات الأيدز والعدوى بفيروسه، إلى اعتماد قرار في أيار/مايو 2000 (ج ص ع53-14) طلبت فيه إلى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية وضع استراتيجية لمواجهة الأيدز والعدوى بفيروسه وذلك في إطار الجهود التي تُبذل على مستوى منظومة الأمم المتحدة بغية التصدي لتلك الجائحة.

معلومات أساسية عن المنظمة

المديرة العامة
المديرة العامة وكبار المسؤولين الإداريين

تصريف شؤون المنظمة
دستور المنظمة والمجلس التنفيذي وجمعية الصحة العالمية

مركز وسائل الإعلام
الأخبار والأحداث وصحائف الوقائع والوسائط المتعدّدة ونقاط الاتصال

التقرير الخاص بالصحة في العالم
تقرير سنوي عن الصحة العمومية العالمية يورد إحصاءات أساسية