مركز وسائل الإعلام

اجتماع هيئة الأمم المتحدة المعنية بتحديد المواصفات الغذائية

تعزيز مأمونية التركيبة الغذائية الخاصة بالرضّع وتحسين النظافة في إنتاج البيض من المسائل المطروحة على جدول الأعمال

ستناقش هيئة الدستور الغذائي، التي ستبدأ اليوم اجتماعاً يدوم ستة أيام ويحضره ممثّلون عن 100 بلد، مسائل عدة منها وضع تدابير جديدة لضمان المزيد من المأمونية في التركيبات الخاصة بالرضّع ومن النظافة في إنتاج البيض.

وتنظر هيئة الدستور الغذائي، في دورتها السنوية، في اعتماد عدة مواصفات تتعلّق بالسلامة الغذائية وجودة الأغذية، وهي مواصفات تعتمد البلدان عليها للحفاظ على صحة المستهلكين وتحسين جودة الأغذية وضمان اتّباع ممارسات عادلة في تجارة الأغذية. والجدير بالذكر أنّ هيئة الدستور الغذائي هي هيئة اشتركت في إنشائها منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية.

تركيبة غذائية تحتوي على مزيد من العناصر المغذية للرضّع

ستعيد الهيئة النظر في مواصفات عام 1981 المتعلقة بتركيبة أغذية الرضّع والتي كانت تستند إلى المعارف العلمية السائدة في السبعينات.

أمّا المواصفات المنقحة الخاصة بتركيبة أغذية الرضّع والتركيبات المستخدمة للأغراض الطبية الخاصة فهي تستند إلى أحدث المعارف في مجال تركيبة لبن الأم.

وقال الدكتور يورغين شلوند، مدير إدارة السلامة الغذائية والأمراض الحيوانية المصدر والأمراض المنقولة بالغذاء بمنظمة الصحة العالمية، "من الأهمية بمكان تعزيز الرضاعة الطبيعية والترويج لما تتيحه من منافع للرضّع وصغار الأطفال، غير أنّ تلك الرضاعة قد تكون غير ممكنة أو غير مناسبة في بعض الحالات. وعندها يصبح استخدام المساحيق أحد الخيارات الغذائية المتاحة."

"والجدير بالملاحظة أنّ المساحيق الغذائية ليست منتجات عقيمة ويمكنها أن تتلوّث بجراثيم تتهدّد حياة الأطفال. وعليه فإنّ ضمان مأمونية تلك التركيبات وضمان وسمها على النحو الصحيح من الأمور البالغة الأهمية. وستسهم المواصفات المقترحة في إنقاذ الكثير من الأطفال في العديد من بلدان العالم."

البيض ومنتجات البيض

ستنظر الهيئة أيضاً في مشروع المدونة المنقحة لممارسات نظافة البيض ومنتجات البيض. ذلك أنّ البيض ومنتجات البيض من المصادر الغذائية الهامة بالنسبة للناس في جميع البلدان وهناك تجارة دولية كبرى بتلك المنتجات.

بيد أنّ البيض ومنتجات البيض من العوامل التي تسهم إسهاماً كبيراً في ظهور داء السالمونيلات- وهو من أهمّ الأمراض المنقولة بالغذاء في شتى أرجاء العالم. وسيمكّن اعتماد المدونة المنقحة من تعزيز قدرة البلدان على تحسين مأمونية منتجاتها.

تعزيز مأمونية النبيذ

من مشاريع المدونات الأخرى التي سيُنظر في اعتمادها مشروع سيسهم في الوقاية من تلوّث النبيذ بالأوكراتوكسين أو الحد منه. والأوكراتوكسين هو ذيفان فطري يُعرف بمفعوله السام على الكلى. وستتناول المدونة جميع التدابير التي ثبتت فعاليتها في الوقاية من تلوث النبيذ عبر سلسلة الإنتاج والحد منه.

المواصفات الإقليمية

ستنظر الهيئة أيضاً في مواصفات جديدة تتعلّق بجودة ثلاثة منتجات غذائية إقليمية شائعة في الشرق الأوسط. وستمكّن المدونات ذات الصلة، إذا تم اعتمادها، في تحديد مواصفات للطحينة المعلّبة وللحمص بالطحينة المعلّب، فضلاً عن الفول المدمّس المعلّب.

المساعدة التقنية

قدم الصندوق الاستئماني التابع لهيئة الدستور الغذائي الدعم اللازم إلى نحو 34 بلداً من البلدان النامية لتمكينها من حضور اجتماع الهيئة.

وقال عز الدين بوطريف، كبير موظفي إدارة جودة الأغذية ومعاييرها بمنظمة الأغذية والزراعة، "إنّ منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية تدعمان ما تبذله البلدان النامية من جهود قصد تعزيز نُظمها الوطنية للسلامة الغذائية من أجل حماية المستهلكين المحليين والاستفادة من فرص التجارة بالأغذية على الصعيد الدولي. كما تسعى المنظمتان إلى تمكين البلدان النامية من المشاركة في عمل الهيئة على نحو أكثر فعالية."

وستعرض منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية، خلال الاجتماع، إطاراً لإسداء المشورة العلمية، فضلاً عن تفاصيل المبادرة العالمية للمشورة المتعلقة بالسلامة الغذائية (GIFSA).

وستُعقد الدورة الثلاثون لهيئة الدستور الغذائي في الفترة من 2 إلى 7 تموز/يوليو.

لمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بـ:

John Riddle
Information Officer
FAO
Tel.: +39 06 570 53259
Mobile: +39 348 257 2921
E-mail: John.Riddle@fao.org

Françoise Fontannaz
Communication and Advocacy Officer
WHO
Mobile: +41 79 794 0006
Email: Fontannnazf@who.int

شارك

روابط ذات صلة